هذا ما يجب التأكد منه قبل اختيار شركة أو طريقة لبناء مزرعة لتربية البزاق
تربية البزاق بالعلف الإصطناعي المركز كلفة مرتفعة وخسائر مالية كبيرة
مزارع البزاق في قبرص: إفلاسات وخسائر نتيجة ضآلة الإنتاج وغياب التخصص
إيطاليا تشهد عاما ممطرا وكثيف الرطوبة يتسبب بارتفاع نسبة موت البزاق في المزارع

 

تعود المشاكل التي تعترض تربية البزاق بالدرجة الأولى الى العوامل المناخية. وقد شهد صيف العام 2014 أمطارا غزيرة تسببت بارتفاع نسبة الرطوبة حتى في أشهر الصيف التي عادة ما تكون جافة. وبلغت نسبة المتساقطات خمسة أضعاف ما سبق أن سجل في الفترة ذاتها من الأعوام العشرة الماضية خصوصا في أشهر حزيران وتموز وآب. وبلغت الخسائر التي لحقت بالقطاع الزراعي الإيطالي نتيجة لذلك ما يقارب الميارين ونصف المليار أورو.

 

 

 

هذه الكمية من المياه التي يعتقد البعض بأنها يمكن أن تكون نافعة لتربية البزاق، تركت آثارا عكسية تمثلت بأضرار فادحة في مزارع تربية البزاق، حيث كان الإنتاج المفترض لا يزال في أحواض التربية والنضوج. 

 

 

 

وقد عانى البزاق في المزارع من ارتفاع نسبة الكاربون في التربة نتيجة لكميات الأمطار الكثيفة التي تساقطت. كما عانى البزاق من التعفن الذي تسببت به الأمطار مع ما يشكله من بيئة مناسبة لنمو الطفيليات والباكتيريات التي تتسبب بموت البزاق.

 

 

 

وشملت الأضرار بيض البزاق الذي غرق بالمياه مما أدى الى إتلافه والحؤول دون تفقيس الكميات المطلوبة من البزاق.

 

وقد سجلت المشاكل المذكورة على مساحة تفوق ال 70 بالمئة من الأراضي الإيطالية خصوصا في الشمال والوسط مما أدى الى خسائر فادحة لم تسجل مثيلاتها في السنوات الماضية.